سياسة

ليلى جفال تنظر في ملف العقارات التابع لوزارة تكنولوجيات الإتصال

انعقدت صباح اليوم الأربعاء 13 جانفي 2021 بمقرّ الوزارة جلسة عمل مشتركة جمعت بين وزيرة أملاك الدولة والشؤون العقارية، ليلى جفال و وزير تكنولوجيات الاتصال محمد فاضل كريم، بحضور رئيس الديوان السيد نبيل عبيدي وعدد من الإطارات السامية للوزارتين.

وتناولت هذه الجلسة دراسة جملة من الملفات المشتركة بين الوزارتين في ما يتعلق بتخصيص بعض العقارات الراجعة لملك الدّولة والتي تقدّمت وزارة تكنولوجيات الاتصال بطلب في شأنها.

وأكدت الوزيرة في هذا الإطار على ضرورة استكمال الجوانب الفنية لعملية التخصيص، موصية في ذات الوقت بتكثيف التنسيق بين مصالح الوزارتين بهدف فضّ الإشكاليات القائمة في أقرب الآجال.

كما أذنت الوزيرة بتعيين مخاطب وحيد عن وزارة أملاك الدولة و الشؤون العقارية للتسريع في الحسم في هذه الملفات ومن بينها موضوع توسعة قطب الغزالة بمنطقة النحلي وتسوية الاستثمارات المنجزة بالمركب التكنولوجي الغزالة.

من جهته ، أكد السيد وزير تكنولوجيات الاتصال على الدّور المحوري لوزارة أملاك الدولة و الشؤون العقارية في دفع العملية التنموية من خلال توفير الرصيد العقاري اللازم لبعث المشاريع العمومية.

كما ثمّن الوزير تعاون جهاز المكلف العام بنزاعات الدّولة في الحفاظ على مصالح وزارة تكنولوجيات الاتصال وعبّر عن ارتياحه لموقع الرّيادة الذي تحتله وزارة أملاك الدّولة والشؤون العقارية في استغلال منظومة المراسلات الالكترونية " عليسة " وتعميمها على جميع هياكل الوزارة المركزية والجهوية.

أ.ص.ب 


فيديو