رياضة

اللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو 2020 تحسم أمر مناقشة إلغاء الألعاب

نفى منظمو دورة الألعاب الأولمبية "طوكيو-2020" المقرر إقامتها في جويلية، الثلاثاء، إجراء مناقشات في فبراير المقبل لدراسة احتمال إلغائها بعدما تم تأجيلها صيف العام الماضي بسبب كورونا.

ووصف المدير العام للجنة المنظمة، توشيرو موتو، خلال كلمة ألقاها أمام العاملين في ملف "طوكيو 2020" تكهنات وسائل الإعلام اليابانية بضرورة مناقشة مصير الأولمبياد في فيفري مع اللجنة الأولمبية الدولية بأنها "معلومات خاطئة".

وقال: "عندما يظهر هذا النوع من المعلومات، قد يشعر بعض الناس بالقلق. أريد أن أقول إننا لا نفكر بهذه الطريقة على الإطلاق، وأن هذه المقالات خاطئة".

وقلل موتو من أهمية استطلاع نشر الأحد يشير إلى مزيد من الانخفاض في الدعم الشعبي الياباني للأولمبياد.
وفي أحدث استطلاع أجرته وكالة أنباء كيودو، أراد 45 % ممن شملهم الاستطلاع تأجيل الألعاب للمرة الثانية ، فيما أيد 35 % منهم الإلغاء التام.

وحاول موتو إضفاء طابع إيجابي على هذا الاستطلاع: "لقد زاد عدد الأشخاص الذين يطلبون تأجيل الألعاب بشكل كبير، لكن هذا يعني أن هؤلاء الأشخاص ما زالوا يريدون إقامة الألعاب".

وأضاف: "بالطبع، من أجل أن تحدث، علينا التأكد من أننا ننظم ألعابا آمنة، مع تدابير ضد الفيروس. إذا فكرت في الأمر بهذه الطريقة، أعتقد بشكل راسخ أن المزيد من الناس سيوافقون على هذه الفكرة".

وأعلنت اليابان الأسبوع الماضي حالة الطوارئ في طوكيو والمناطق المجاورة لها، في مواجهة تصاعد حاد في حالات الإصابة بالفيروس، ما عزز شكوك الجمهور بشأن تنظيم الألعاب الأولمبية.

ووفقا لوسائل الإعلام المحلية، باتت المطاعم والحانات تغلق في الساعة الثامنة مساء، فيما تشجع الشركات على اللجوء أكثر إلى العمل عن بُعد، كما طالبت السلطات بتجنب التنقل غير الضروري في الليل.

 

 

 

 

 

المصدر : RT

ن.ب

 


فيديو

استطلاعات الرأي

هل أنت مع تفعيل الخطايا المالية بصرامة لكل من لا يطبق الإجراءات الصحية؟

  • نعم
  • لا
تصويت